مجموعة بن حم: بقيادة محمد بن زايد.. اقتصاد الإمارات يعزز مكاتنه العالمية

مجموعة بن حم: بقيادة محمد بن زايد.. اقتصاد الإمارات يعزز مكاتنه العالمية
الشيخ أحمد بن مسلم بن حم العامري المدير العام لمجموعة بن حم

بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، تخطو الإمارات نحو حقبة تاريخية جديدة من الازدهار الاقتصادي، مواصلة “خطة مئوية 2071″، والتي يشكل فيها الاقتصاد الحصة الكبرى من مبادئها، إذ تستهدف الدولة مستقبلاً أكثر جاهزية واستباقية في التعامل مع المتغيرات والمستجدات، لجعل الإمارات، الأفضل في العالم، بحلول عام 2071

وقال الشيخ أحمد بن مسلم بن حم العامري المدير التنفيذي لمجموعة بن حم: تأتي المرحلة الاقتصادية الجديدة، استكمالاً لنجاحات التأسيس والتي رسخها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” والمنجزات الاقتصادية البارزة التي جاءت في عهد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان “رحمه الله” لتتواصل المسيرة المزدهرة المستندة على إرث زاخر بالمنجزات

وتابع بن حم: نشهد في دولة الإمارات مرحلة تمكين وتعزيز لاقتصاد قوي يرسخ مكانة الدولة في مصاف دول العالم بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”

وأكد المدير التنفيذي لمجموعة بن حم: وتحت قيادة سموه، تواصل الإمارات ريادتها وجهة إقليمية وعالمية للاستثمار والتجارة والسياحة مستمرة في تبوء صدارة مؤشرات التنافسية العالمية، والانفتاح الاقتصادي لمرحلة جديدة من النماء والازدهار ترتكز على الإنسان المثقف المتسلح بالعلم والمعرفة

ولفت إلى أن “سموه قاد الإمارات الى بر الأمان خلال جائحة كورونا، حيث تم توفير الغذاء من دون أي نقص في أي سلعة بالرغم من الظروف العالمية الصعبة، فضلاً عن توفير الدواء ودعم القطاع الصحي والمستشفيات لتقديم خدمات تعد من الأفضل على مستوى العالم خلال الجائحة، حيث كان يشرف شخصياً على تنفيذ هذه الخطط»، مشيراً إلى أن «الطائرات الإماراتية انتشرت خلال الجائحة لتقديم المساعدات الغذائية والدوائية لعدد كبير من شعوب العالم، وهو ما أسهم في دعم علاقات الإمارات الخارجية على الصعيدين السياسي والاقتصادي، وستكون له آثاره مستقبلاً

واشار بن حم : نتطلع إلى المرحلة الجديدة وكلنا يقين بأننا على درب النجاح سائرين خلف قيادة حكيمة تضع نصب أعينها الوطن والمواطن رافعين راية النصر والنجاح ولا نرضى إلا بالصدارة في كافة الميادين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*